ما هو فن الإلقاء
يُعرَف فن الإلقاء بأنّه عبارة عن نمط الكلام أو الكتابة، حيث يعتمد على اختيار جيد للكلمات،[١] ويشار إلى أنّ الكلمات تعدّ أساس اللغة، وبالتالي فإنّ عملية اختيار الكلمات هي جزء مهم للتواصل الفعال، ولذا من المهم اختيار الكلمات بعناية ومعرفة وقت قولها، إذ إنّ الاختيار المناسب للكلمات والإلقاء يساعد الكاتب على خلق تواصل جيد.[٢]



الإلقاء غير الرسمي
الإلقاء الرسمي هو اختيار الفرد للكلمات والعبارات التي يستخدمها عند الكلام أو في الكتابة، ويعدّ الإلقاء غير الرسمي الكلام اليوميّ، مثل التحدث مع العائلة أو مع الأصدقاء عند كتابة الرسائل الشخصيّة أو رسائل البريد الإلكترونيّ، ويدخل أيضاً في الروايات التي تُعنى بإظهار الشخصيات التي تتكلّم باللغة العاميّة أو بلهجة معينة.[٣]



التحضير للخطاب
تعدّ أهمية معرفة الخطاب الذي سيلقى بنفس أهمية الموضوع الذي سيتحدث عنه الخطاب، حيث يجب اختيار طريقة مناسبة للإلقاء تكون مناسبة لشخصية الملقي، ولذلك من الممكن أن يحتاج إلى بطاقات الملاحظة للنظر إليها لمساعدته على التذكر، أو الاعتماد على الذاكرة وحفظ الخطاب، وتجدر الإشارة إلى أنّه ليس من الضرورة حفظ الخطاب غيباً، ولكن من أجل تحقيق ذلك يُفضّل كتابة الخطاب عدة مرات لتذكر المعلومات، كما ينصح بتقسيم الخطاب إلى عدة أجزاء صغيرة؛ للتمكّن من حفظه، ولصعوبة حفظ الخطاب دفعة كاملة.[٥]